Hemorrhagic fever, the reality of Iraq in terms of its nature and impact

Date of publication:
2022 May 04



د.فؤاد يونس حسين 

منذ عام 1979  والعراق يعتبر من الدول التي يتوطن فيها فايروس الحمى النزفية (وتسمى رسميا بحمى القرم-الكونغو النزفي) وذلك وفقا للتقارير الوبائية الصادرة من المؤسسات الصحية العالمية ( (1,2 . ومنذ ذلك الوقت وموجات من الاصابات المتفرقة تحدث في العراق واخرها الحالات التي ظهرت مؤخرا في ذي قار والنجف مطلع عام 2022.
و يمتلك العراق عدد كبير من المواشي والابقار والماعز والاغنام ويمتهن مهنة الرعي وبيع اللحوم والقصابة عدد كبير من العراقيين خصوصا في الاماكن الريفية والمحافظات حيث تعتبر هذه الحيوانات ناقل رئيسي للفايروس.
ان سبب الاصابة في الحمى النزفية  هو فايروس (نايروفايروس)  تحمله حشرة القراد وتم اكتشاف المرض للمرة الاولى في مدينة القرم عام 1944 وبعد ذلك اصبح السبب الرئيسي للاصابة في الكونغو عام 1969 لذا تم منحه هذا الاسم المشترك (حمى القرم- الكونغو النزفي).

طرق العدوى والانتقال 
تعتبر لسعات حشرة القراد هي الناقل الرئيسي للفايروس والناقل الثاني هو الحيوانات البرية والداجنة كالبقر والماعز والخراف والارانب  . تتم عملية العدوى عن طريق اللسعات من الحشرات او التعرض لدم الحيوانات المصابة بالفايروس . ويتم انتقال المرض من شخص الى اخر عبر التعرض للدم او السوائل الملوثة للشخص المصاب. وقد تم توثيق حالات انتشار للمرض في المستشفيات نتيجة لاهمال  او غياب اساليب التعقيم الصحيحة للمعدات والادوات الطبية وكذلك اعادة استخدام ابر الحقن الملوثة او تلوث المعدات والمواد الطبية بالفايروس (3).

اعراض وعلامات الاصابة بالمرض 
عملية الاصابة تحدث فجاءة وتبدأ بالاعراض الاولية التي تشمل الصداع والحمى العالية والام الظهر والمفاصل والمعدة وكذلك التقيوء والعلامات الاخرى تشمل احمرار العين والوجه وتواجد مناطق حمراء في الفم والحلق. مع تقدم المرض عند المصاب تزداد حدة الاعراض لتشمل مناطق كبيرة من البقع الحمراء في الجسم ونزيف في الانف وكذلك نزيف مستمر في اماكن حقن الابر وتحصل هذه العلامات في اليوم الرابع من الاصابة وتستمر لمدة اسبوعين .وفق التقارير الطبية فان نسبة الوفيات فيما بين المصابين الراقدين في المستشفى تترواح بين 9 % الى 50 %  (4).


من هم الاشخاص الاكثر عرضة للاصابة بالمرض ؟
رعاة المواشي والاغنام والعاملين في صناعة اللحوم والمذابح والقصابين هم الاشخاص الاكثر عرضة للاصابة بالمرض وذلك لتعرضهم المستمر لدم الحيوانات يوميا . كذلك العاملين في القطاع الصحي من اطباء والاطباء البيطريين والممرضين والمختبريين وعمال النظافة هم الاكثر عرضة للاصابة بالمرض من خلال تعرضهم لخطرالعدوى من خلال التعرض للسوائل ودم المرضى المصابين بدون ان يتم استخدام طرق الوقاية والحماية المعتمدة .من الجدير بالذكر ان هنالك عدة تحاليل مختبرية قادرة على الكشف وتشخيص المرض والتي تشمل التحاليل الاتية: ELISA RT-PCR ,  .
  
العلاج واللقاح وطرق الوقاية 
لا يوجد علاج للمرض والعلاج المتوفر هو العلاج الساند والذي يشمل المحافظة على توازن السوائل في الجسم والاوكسجين وعلاج العدوى الثانوية التي تحصل نتيجة لضعف مناعة الجسم انثاء الاصابة بالحمى النزفية. كما لايوجد لقاح لهذا الفايروس لحد الان .
يتوجب على المزارعين والعاملين في تربية المواشي والاغنام  ارتداء ملابس تقيهم من لسعة القراد وكذلك استخدام مادة ال DEET  والتي تكون فعالة لطرد حشرة القراد . اما في القطاع الصحي وخصوصا المستشفيات...لقراءة المزيد